المضادات الحيوية

model-patientما هو المضاد الحيوي ؟ و ما دوره ؟

المضادات الحيوية (الأنتيبيوتيكات) أدوية عظيمة الأهمية إذا تم استعمالها بشكل صحيح. فهي تقاوم الأمراض والالتهابات التي تسببها البكتيريا أو الجراثيم.

عبارة عن مادة أو مركب يقتل أو يثبط نمو الجراثيم تنتمي المضادات الحيوية إلى مجموعة أوسع من المركبات المضادة للأحياء الدقيقة، وتستخدم لعلاج التعفنات التي تسببها الكائنات الحية الدقيقة، بما في ذلك الفطريات والطفيليات.

تعمل المضادات الحيوية المختلفة ضد أنواع محددة من الالتهابات بطرق مختلفة أيضا ً. ولكن استعمالها ينطوي على مخاطر معينة بدرجات متفاوتة، فبعضها أخطر بكثير من بعضها الآخر. لذلك يجب أن يتم اختيارها واستعمالها بحذر شديد.

620px-penicillin_core-svg

 المضادات الحيوية لا تميز بين  البكتيريا « الجيدة » و « السيئة«  :

هناك توازن دقيق بين عدد كبير من البكتيريا الموجودة داخل الجهاز الهضمي التي تحمي من العدوى ، كما و يوجد عدد من  البكتيريا الجيدة في المهبل و الجلد التي توفر الحماية أيضا ضد البكتيريا السيئة ( التي تسبب العدوى ) و ضد الإلتهابات الفطرية . الإفراط في استخدام المضادات الحيوية، و خاصة واسعة الطيف ، يسبب في اختلال النظام الطبيعي للجسم و يزيد خطر الإصابة الممرضة (المسببة للأمراض) من البكتيريا ، الفطريات ، الفيروسات أو الطفيليات .

2010_01_02_66_a


عندما يصف لك الطبيب مضاد حيوي
:

أحرص على:
أخذ الجرعات في موعدها.
إكمال مدة العلاج المقررة حتى لو شعرت بتحسن لأنك لو أوقفت العلاج سريعا ربما عادت البكتيريا بالنمو والتكاثر وسببت لك العدوى مرة أخرى أو أصبحت البكتيريا أكثر شراسة.
لا تفوت موعد أي جرعة.
إذا نسيت أخذ الجرعة, خذها بأقرب وقت ممكن.
لا تأخذ الجرعة المفقودة إذا كان وقت تناول الجرعة التالية قريبا.
لا تضاعف الجرعة التالية لكي تعوض النقص.
لا تتناول مضاد حيوي موصوف لشخص آخر بأي حال, لأنه ربما لا يكون مناسبا لحالتك المرضية, و تناول المضاد الحيوي الغير مناسب ربما يؤخر شفاءك و يتيح الفرصة للميكروبات للتكاثر.

تجنب:
أن تتناول المضادات الحيوية للالتهابات الفيروسية مثل (البرد-الزكام -الأنفلونزا).
أن تلح في طلب المضاد الحيوي من الطبيب عندما يخبرك بأنه لا فائدة من استخدامه  له لأنه لن يفيد في علاجك.
أن تشتري مضاد حيوي من الصيدلية بدون وصف الطبيب.

ستة حقائق بسيطة عن استخدام المضادات الحيوية :

المضادات الحيوية أدوية تحافظ على الحياة

استخدام المضادات الحيوية بالشكل الصحيح هو الطريق الأمثل للبقاء على فعاليتها.
المضادات الحيوية تستخدم لعلاج العدوى البكتيرية فقط
إذا كان الطفل يعاني من عدوى فيروسية مثل البرد، استشر الطبيب أو الصيدلي عن علاج الأعراض، وهذا يشمل الأدوية اللاوصفية مثل المسكنات وأيضا السوائل.

بعض التهابات الأذن لا تحتاج إلى مضاد حيوي
الطبيب فقط يستطيع تحديد إذا ما كان التهاب الأذن يحتاج إلى مضاد حيوي أو لا.

معظم التهابات الحلق لا تحتاج إلى مضاد حيوي
نسبة الأطفال الذين يحتاجون مضاد حيوي بسبب التهاب الحلق هي فقط 20% ولا يمكن تحديدها إلى باختبارات مخبريه.

إفرازات الأنف الخضراء أو الصفراء لا تعني أنك بحاجة إلى مضاد حيوي.
عندما يقاوم الجهاز المناعي في الجسم العدوى يتغير لون إفرازات الأنف وهذا من الطبيعي، ولا يعني أن الطفل بحاجه إلى مضاد حيوي.

هنالك مخاطر عند استخدامك المضاد الحيوي
المضادات الحيوية قد تسبب مضاعفات تتراوح بين اضطرابات في المعدة وقد تصل إلى أعراض حساسية خطيرة. والطبيب المعالج سوف يقوم بموازنه بين مخاطر وفوائد استخدام المضاد الحيوي قبل وصفه.

ما العمل حين يبدو أن استعمال المضاد الحيوي لا يفيد ؟

يظهر تأثير المضاد الحيوي على الإلتهابات الشائعة بعد يوم أو يومين على بدء استعماله. ولكن إن لم يحصل تحسن بعد أخذ المضاد الحيوي فمن الممكن أن يكون السبب هو:

أن المرض يختلف عما تظنون وأن المريض يأخذ الدواء غير الملائم. حاولوا أن تحددوا المرض بشكل أدق واستخدام الدواء المناسب.
إن الجرعة التي يأخذها المريض غير صحيحة. يجب التأكد من الجرعة السليمة.
إن البكتيريا قد أصبحت مقاومة للمضاد الحيوي المستعمل، ففقد تأثيره عليها. ينبغي تجربة مضاد حيوي آخر موصوف لهذا المرض.
إن معلوماتكم لا تكفي لمعالجة المرض. اطلبوا المساعدة الطبية وخصوصا ً إذا كانت حال المريض خطيرة أو أنها تتدهور.

antibiotique

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *